ميزانية عام 2018 هي الأضخم في تاريخ السودان القديم و الحديث

قام السيد غازي سليمان ، نائب رئيس لجنة التشريع والعدل التابعة للمجلس الوطني بتاكيد أن ميزانية عام 2018 هي واحدة من أكبر الميزانيات التي تم تفصيلها في تاريخ السودان القديم ، وأن أوثا الحديثة تضمنت التعليم المجاني في مرحلة التأسيس ، وكذلك لعلاج الحالات الطارئة في المستشفيات وأقسام الحادث بالإضافة إلى إلغاء الحالات المتعلقة بعلاج المرض أو عدم القدرة على الدفع أو عدم القدرة على الدفع مقابل العلاج. وقال إن الميزانية خصصت مبالغ ضخمة ومقدَّرة للتعامل مع هذه الحالات ، وقال في بيان لـ “سونا” إن نصيب الفرد من الدخل سيزداد أكثر في المرحلة المقبلة ، خاصة إذا تم الجمع بين الجهود من قبل الحركة الشعبية لتحرير السودان وميزانية حزب المؤتمر الوطني الدفاعية لتجيد. ويوفر فائضاً لصالح دعم الخدمات في البلاد مع تخفيض الإنفاق العام وترشيده ، فضلاً عن ضمان توفير جميع إيرادات الدولة للخزانة العامة. وقال إنه رغم أن الميزانية لديها إجازات من قبل حكومة الوحدة الوطنية فقط كأعضاء في ممثلي حركة نانا في المجلس لدينا بعض التحفظات على بعض الصرف الصحي من فيماليات. وقال إن الجوانب السلبية التي تصاحب الميزانية ، يتم حذفها من الإشارة إلى رصد أي مبلغ قد يسهم في نقل النازحين في ألألمن المختار بينهم السودان منتهكًا رأس المال الوطني. وتم استعراض قضايا السيادة الواردة في خطاب وزير المالية بشأن ميزانية عام 2006 ، والتي تميزت بمعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي بما لا يقل عن 10٪ والفائض الذي حدث في الميزان التجاري ، والذي كان تقدر ببلايين الدولارات ، والتي تغطي الواردات بين البلاد لمدة 6 أشهر تأتي جنبا إلى جنب مع استقرار أسعار صرف العملة المحلية في مواجهة العملات الأجنبية ، مما يعني خفض قيمة البضائع مستوردة ، مضيفا أن أرقام الخطاب تشير إلى نمو حجم الصادرات ، مما يعني عودة التوفيق بين عمر العجز التجاري ، الذي بلغ أكثر من 2.1 مليار دولار. تشير الأرقام إلى انخفاض معدل البطالة للزيادة الملحوظة في الاستثمارات ، بما في ذلك لحم الخنزير يمكن أن يخلق وظائف جديدة لجميع الخريجين والباحثين عن عمل.

تدشين خط انابيب جديد بالبلاد

نتيجة لارتفاع المعدلات الانتاجية للمشتقات البترولية بالبلاد حيث انه مع توقعات ارتفاع إنتاجية النفط بالبلاد خلال المرحلة المقبلة وزيادة إلى “600” ألف برميل بحلول بداية العام المقبل ، والجهود التي تبذلها وزارة الطاقة والمناجم لزيادة الإنتاج تقدر بأول نائب للرئيس سلفا كير ، بحضور وزير الطاقة والمناجم ، الدكتور عوض أحمد الجاز المشتقات النفطية الصادرة السبت (جيلي بورتسودان) ويبلغ طولها «741» كم بقطر «12» بوصة.

وقد اكتملت الاستعدادات لضخ «180» ألف برميل يومياً من النفط الخام من مائة بئر بمربعة «3 و 7» مركبين رئيسيين ومعالجين في منتصف ديسمبر فلج.

وأشار إلى أن حقول إنتاج الدكتور جاز “3 و 7” تمتد في ولايات النيل الأبيض وسيزيد النيل الأعلى إنتاج السودان من النفط بمقدار نصف مليون برميل يوميا

تجهيز الموازنة العامة لعام 2018

قام المجلس الوطني السوداني في الجلسة المسائية المنعقدة اليوم باجازة مشروع الموازنة العامة لعام 2018 حيث تعقد الهيئة التشريعية القومية جلستها و التي تخصصها لاجازة القانون الخاص باجازة القانون الخاص بتخصيص الايرادات حيث يخول المجلس الوطني المساء، الموازنة العامة لعام 2018 في مرحلة من مراحل المشروع (القراءة الثانية) الخصائص العامة تعقد للهيئة التشريعية الوطنية التي كلف قانون الإيرادات عطلة بدل وأعضاء المجلس ركز مواطن في ليلة وبرئاسة السيد أتيم قرنق نائب رئيس المجلس على أحقية وزارة المالية في ولايتها على المال العام وآليات مكافحة الفساد والمشاريع الرامية إلى التخفيف من حدة الفقر والدخل المخصص للتحول الديمقراطي خلال الفترة القادمة مرحلة

وقال رئيس الهيئة طاهر الحاج ان مداولات أعضاء المجلس اكدت اهتمامهم في مشاريع إعادة التأهيل في الزراعية والإنتاجية السكك الحديدية والنقل النهري وقال حزب الأمة القومي الميزانية يقول اتفاقية السلام تحميله على الأرض، مشيدا بجهود العاملين في وزارة المالية

وقال رئيس البلدية عبد المنعم عمدة تم تأكيد الميزانية في الاستقرار الاقتصادي والسياسي في البلاد خلال المرحلة المقبلة والتي تركز على قطاعات معينة للرعاة والقطاعات الزراعية الإنتاجية، قال عضو المجلس الوطني طه حسن تاج الدين ل حزب الاتحاد الديمقراطي أن تحصيل الإيرادات من خلال تقديم 15 ليست كافية للسيطرة على ممارسة الصرف، مشيرا إلى أن وزارة المالية وحدها لا يمكن التحكم في صرف الأموال العامة، ودعا ل تحتاج إلى إيلاء الاهتمام لتحسين أوضاع المتقاعدين وتخصيص الموارد اللازمة لإعادة تأهيل خسائر التعليمية

وقال السيد الزبير أحمد الحسن وزير المالية والاقتصاد الوطني، أن الهيئات التنظيمية لتوفير الأموال العامة الممثلة في مجلس الولايات والمراجع العام والمراجع العام في جنوب السودان

برع في رده على مداولات أعضاء قدرة الوزارة على تحقيق السيطرة والامتثال المالية والإدارية مع القوانين المتعلقة شن الفساد المالي، وأشار إلى سياسات الدولة بشأن مكافحة الدعم حيث قال ان التأمين الصحي وزيادة الأجور والصحة الدعم والمياه والدعم للطلاب صندوق الرعاية الاجتماعية وابان الحكومة ستركز على تحسين موارد الدولة في النظام الديمقراطي، و زيادة البنك الرئيسي رؤوس الأموال والمدخرات المصرفية الزراعي